Untitled

7
اكتوبر
2017
بلد عربي يوشك على إحداث ثورة طبية لإنقاذ مرضى السكري
نشر منذ 2 اسابيع - عدد المشاهدات : 917
5b1724bed75d73bb12650e2c79c2de6b1367.jpeg



من المنتظر أن تبدأ الإمارات العربية في كانون الثاني المقبل، استخدام تقنية جديدة لعلاج السكري بزرع قطعة معدنية تحت الجلد تكفي لتحفيز البنكرياس على إفراز الأنسولين بكمية كافية لمدة عام.

وتعتمد الإمارات العربية هذه التقنية بعد أن أثبتت نجاعتها في كل من الولايات المتحدة والصين، وأجازتها هيئة الغذاء والدواء الأميركية.

وتتمثل التقنية في زرع قطعة "بلاتينيوم" بحجم عود الثقاب، ولا يتعدى طولها 5 سنتيمترات تحت الجلد، ويستمر عملها مدة عام، ويتم بعدها استبدالها بقطعة أخرى تغني مرضى السكري عن استخدام الأدوية والحقن يوميا.


ويقول عبد الرزاق المدني رئيس جمعية الإمارات للسكري، إن الطريقة الجديدة لا توقف حقن الأنسولين العادية فحسب، بل تمنع تقدم المرض وتطوره، ما قد ينقذ مرضى السكري من الإصابة بمضاعفات المرض مثل العمى أو بتر الأطراف مع التقدم بالعمر.

ومن المقرر الإعلان عن بدء استخدام هذه التقنية خلال انعقاد المؤتمر العالمي للسكري الذي تستضيفه العاصمة أبو ظبي، في الفترة ما بين 4 إلى 8 كانون الأول المقبل بحضور 10 آلاف مشارك من مختلف الدول الأعضاء في الاتحاد.

وأشار المدني إلى أنه سيتم خلال المؤتمر الكشف عن أحدث مضخة لأنسولين الأطفال والتي تتوقف عن ضخه فور انخفاض السكر لدى الطفل، ما يجنبه غيبوبة السكر الخطيرة والتي تؤدي لمضاعفات قد تصل إلى الوفاة في حال تأخر تقديم العلاج


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

كركوك هل هي الشرارة التي تشعل المواجهة المسلحة بين بغداد وأربيل؟

6 صوت - 24 %

10 صوت - 40 %

عدد الأصوات : 25

أخبار
أستمع الى البث المباشر
Untitled