Untitled

14
ابريل
2018
ناخبون من ذي قار: صوتنا للمجرّب الناجح ولن نغامر بمستقبل أبنائنا
نشر منذ 6 شهر - عدد المشاهدات : 1204
b577cb58a53fab2549c91a95d18c6d548426.jpeg






مع انطلاق موعد الدعاية الانتخابية لمرشحي مجلس النواب العراقي للدورة الرابعة في ايار المقبل ، نلحظ تسابقا متسارعا من قبل المرشحين الذين يمثلون واجهات سياسية مختلفة لزيارة المناطق واللقاء بالأهالي لعرض برامجهم الانتخابية لغرض إقناعهم والحصول على أصواتهم .

وأمام هذا المشهد المحموم المليء بالمطالب والوعود يبرز المطلب الأهم ، والذي اعتبره مراقبون تطورا نوعيا في وعي الناخب ، وهو مطالبة المرشح في فهم دوره الرقابي والتشريعي في البرلمان والتزامه في أداء دوره تحت قبة مجلس النواب والانحياز إلى القوانين التي تخدم المواطن وتسهم في تحسين وضعه المعيشي والخدمي، بمقابل رفض التشريعات التي تثقل كاهله وتهدد ثقافة ونسيج المجتمع .

المجرّب يجرب

ويرى مختصّون إن الانتخابات الحالية تشهد وعيا متصاعدا لدى الناخب خصوصا وانه جرّب الكثيرين ممن أعادوا ترشيح أنفسهم الآن وهو بذلك متمكن من تشخيص الكفوء والنزيه من عدمه ، وقادر على منح صوته للمرشح الذي لاحظ تجربته في الدورات السابقة ولاحظ حرصه واندفاعه في دعم وتشريع القوانين التي تخدم فئات المجتمع المختلفة، وعبر بشجاعة عن رفضه للتشريعات التي لا تخدم الوطن ولا تحقق مصلحة حقيقية للمواطن العراقي ، وهو ما يعني ان المجرّب الناجح يستحق الثقة ومنح فرصة الاستمرار في منصبه التشريعي في الفترة المقبلة لضمان وجود النزاهة والكفاءة في البرلمان المقبل .

ويقول التدريسي في جامعة الامام الكاظم في ذي قار الدكتور حيدر لطيف ” ان المرشح الدكتور عمار طعمة مازال قدوة حسنة ومدرسة أتعلم منها كل يوم ، عرفته لأكثر من عشرين سنة علمني الكثير ومازلت أتعلم منه كان رجلاً صلب الإيمان مجاهد لايداهن على حساب الحق.

و اضاف ” سانتخب الدكتور عمار طعمه لأنه وفق مقاييس التجربة يمتلك رصيدا زاخراً وناجحا في العمل السياسي ويمتلك رؤية إسلامية مكنته من متابعة القوانين والتشريعات وفق مفاهيم الفكر الإسلامي مما يجعلني مطمئنا في انتخابه .

وتابع ” لأن صوتي تحت مسؤوليتي لن انتخب من يثقل كاهلي بدماء الناس ، ولأن صوتي كلمة لا أريد أن اعطيها الا لمن يستحقها وجربناه وعرفناه ولا اريد اغامر بمستقبل ابنائنا ونعطي اصواتنا لاشخاص لا نعرفهم او لم نجربهم مسبقا .

 

عمار طعمة المجرّب الناجح

وفي متابعة دقيقة لمواقع التواصل الاجتماعي التي تشهد تغريدات مختلفة تعبر عن وجهة نظر الناخب بالإضافة إلى استقراء لأراء مواطنين ومراقبين ومختصين تبين وجود شبه إجماعٍ في ارائهم على إن المرشح  الدكتور عمار طعمة الحميداوي جسّد الدور الحقيقي للبرلماني الناجح طوال الفترة الماضية من خلال مواقفه السياسية المتوازنة والمتعقلة والتي تعكس فهما واضحا لما يدور من أحداث داخلية أو خارجية ، وتؤشر على مقدرته في تشخيص مواطن الخلل ورسم خارطة العلاج لها .

وقال الاعلامي مصطفى الفارس ” على الرغم من اختلافنا فكريا وسياسيا الا اني ومن خلال معرفتي الشخصية عنه منذ سنوات ماقبل التغيير حيث كان من الشباب المجاهد الرافض للبعث وصدام وكان يعمل مع مجاميع معارضة في سوق الشيوخ حتى هاجر الى ايران لاكمال مشروعه النضالي  .

و اضاف ” عمار طعمة شخصية سياسية متزنة عرف عنه بنزاهته وقوته وكان عمله هو العمل الحقيقي لعضو مجلس النواب في التشريع والمراقبة ، ولم يكن طيلة تواجده في البرلمان من اصحاب السبيس واعمدة الكهرباء ووعود التعيينات الكاذبة  .

وتمنى الفارس ”  ان يستمر الدكتور عمار طعمه بعمله  الرقابي والتشريعي وان يعمل على انتشال واقع المحافظة من الدمار ، ويسعى الى اقرار وتعديل القوانين المهمة للبلد  كقانون الانتخابات سيء الصيت وقوانين النفط والغاز والخدمة الاتحادية وغيرها من القوانين المعطلة .

ويرى مراقبون ان المرشح عمار طعمه لديه ميول واضحة للقوانين والتشريعات التي تدعم المواطن وتدفع باتجاه توفير حياة كريمة له ، ورفض كل ما يهدد نسيج المجتمع ويفكك بناء الأسرة وهو ما تجسد في موقفه الرافض لما تضمنه قانون ” العنف الأسري ” الذي يهدد استقرار العائلة العراقية و ينذر بتفكيكها و بناء العلاقة بين أفرادها على أسس مضطربة قلقة، رافضين تحويل الانتخابات إلى ساحة تجارب لأشخاص لم يعرفوا عنهم شيء ولم يختبروهم في مواقف سابقة فلن يغامروا بمستقبل أبنائهم باختيار من لا يستحق بحسب قول الكثير منهم . وهذا لا يعني رفضهم للمرشحين الجدد بشكل نهائي وإنما لاطمئنانهم للتجارب الناجحة السابقة التي أثبتت صدقها ونزاهتها .

لماذا عمار طعمة ؟

وعندما نحاول رسم ملامح شخصية الدكتور عمار طعمة بالاعتماد على ما يقوله ناخبون، نجد أنفسنا أمام برلماني نزيه وكفوء ، أثبتت التجارب السابقة انه لا يهادن على حساب دينه وشعبه ، وقد شهد المخالفون والمنافسون له بذلك ، فضلا عن قراره الوطني الذي لا يُخضعه لرغبات شرقية أو غربية فهو عراقي بامتياز ويعمل للعراق فقط بعيدا عن الطائفة والقومية أو العرقية ، برلماني لم تغيره مغريات السلطة وظل وفيا لبساطته، وقد كشفت لنا الأحداث السابقة عن منزله المتواضع جدا في قضاء سوق الشيوخ والذي صدم الكثير بعد أن توقعوا بأنه يملك قصرا في بغداد !! فهو يملك تاريخا جهاديا حافلا بالمواقف الشجاعة قبل وبعد سقوط نظام البعث المقبور لكنه يرفض عرضها للناس للاطلاع عليها .

المشروع الوطني .. حكومة قوية أمينة .. برنامج حكومي واقعي 

ويرى طعمة ” إن صعوبة وتعقيدات المشهد السياسي وتركة الإخفاق السابق تقتضي حكومة قوية أمينة تفرزها انتخابات منصفة ونزيهة تتمتع بخصائص ومؤهلات تتناسب مع استحقاقات وتحديات المرحلة والظروف السياسية القائمة في البلاد ، تنبع من انتخابات عادلة منصفة مستندة لقانون انتخابي يحفظ إرادة الناخبين ويحفز على توسيع المشاركة في الانتخابات لتحظى بقاعدة شعبية عريضة تشكل دعما وإسنادا للحكومة ، والاعتماد على برنامج حكومي واقعي تترتب فيه الأوليات بمقدار تأثيرها وانعكاسها على أساسيات حاجات المواطن ورغباته وتبتعد عن الوعود والشعارات غير الواقعية ، ويشدد على مراعاة ضوابط الوطنية والمهنية والنزاهة والكفاءة في اختيار قيادات البلاد المدنية والعسكرية .

مكافحة الفساد ورفض الابتزاز وتمثيل المجتمعات التي قارعت ” داعش “

ويؤكد طعمة في رؤيته على أولوية مكافحة الفساد المالي والإداري من خلال تنسيق جهود الرقابة القانونية والسياسية والشعبية وتطوير آليات التدقيق والكشف عن ممارسات ومنافذ الفساد ومراجعة التشريعات الحاكمة في هذا المجال بما يتضمن تشديد العقوبات وترصين مراحل المتابعة والمراقبة، مشددا” على أهمية استيعاب المكونات والأطياف العراقية في الحكومة المقبلة وضمان وجود فاعل للمجتمعات التي قارعت تنظيمات داعش الإرهابية وقدمت التضحيات الكبيرة في دحرها ، داعيا” إلى موقف حازم لرفض الابتزاز السياسي واعتماد أساليب العنف وسيلة لتحصيل المزيد من المكاسب التي تتجاوز السقوف العادلة للاستحقاقات ورفض كل الوسائل غير الدستورية .



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا في تويتر
حالة الطقس
booked.net
استطلاع رأى

هل ينجح رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي بتشكيل حكومة قوية ؟؟؟

2 صوت - 50 %

0 صوت - 0 %

1 صوت - 25 %

عدد الأصوات : 4

أخبار
أستمع الى البث المباشر
Untitled