Untitled

9
يوليو
2018
الأقمار المناخية لناسا تستعد لاختبار الجاذبية
نشر منذ 2 اسابيع - عدد المشاهدات : 364
339f06a25aff43bc3e021a4785a330172947.jpeg





أكدت وكالة ناسا جاهزية الأقمار الصناعية المناخية الجديدة، التي نقلتها شركة SpaceX إلى مدارها الشهر الماضي، لمراقبة الأغطية الجليدية للكوكب والغلاف الجوي ومستويات المحيط.

وذكرت تقارير ان ” القمران الصناعيان اللذان يعملان على استعادة الجاذبية والتغير المناخي، بدءا في تشغيل أشعة الليزر بحثًا عن بعضهما للمرة الأولى، وستحافظ تلك التقنيات على ربط الأقمار الصناعية ببعضها أثناء دورانها حول الأرض، وتتبع التغيرات في المسافة بينها بفعل الاختلافات في مجال جاذبية كوكبنا.”

والبيانات التي يجمعها القمران الصناعيان تساعد العلماء على فهم ورصد أفضل للرقائق الجليدية، وارتفاع منسوب مياه البحار، وحتى تدفق المواد المنصهرة تحت الأرض.

واستخدمت الأقمار الصناعية السابقة (GRACE) نفس التقنية، لكنها جهزت فقط بأدوات من الموجات الميكروية، ولكن الأقمار الجديدة تتضمن جهازا تجريبيا لقياس التداخل بالليزر (LRI) على متن الطائرة، وتعمل هذه المهمة كمظاهرة للتكنولوجيا LRI تهدف إلى إثبات أنه يمكن تقديم قياسات أكثر دقة بشكل ملحوظ.



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا في تويتر
حالة الطقس
booked.net
استطلاع رأى

هل تفرز الانتخابات البرلمانية العراقية واقعا سياسيا جديدا؟

13 صوت - 36 %

5 صوت - 14 %

عدد الأصوات : 36

أخبار
أستمع الى البث المباشر
Untitled