Untitled

3
أغسطس
2018
التقاط إشارة غامضة من الفضاء مجهولة المصدر
نشر منذ 2 شهر - عدد المشاهدات : 637
1bdd340ce5a3c5d0fdd1c7aa4a7f56229007.jpeg






التقط تلسكوب CHIME الأكثر حداثة في كندا موجة قصيرة من الإشارات الراديوية أرسلت من مصدر مجهول عبر الكون.

واستمرت الإشارة، المعروفة باسم “Fast Radio Burst”، مجرد ميللي ثانية. ويدعي الباحثون أنها أول بث راديوي يتم استقباله من جميع أنحاء الكون بتردد أقل من 700 ميغاهرتز، وهو أدنى تردد تم تسجيله لـFRB.

ونتيجة لذلك، يعتقد العلماء أن يكون مصدر إنتاج الإشارة، والتي سُميت “FRB 180725A”، قويا للغاية.

وتُعرف FRBs بأنها غير شائعة للغاية، حيث تم اكتشاف الانبعاثات الراديوية المفاجئة لأول مرة عام 2007، ولم يُكتشف سوى عدد قليل منها منذ ذلك الحين. وما يزال الخبراء يحققون في الأسباب، مع وجود تفسيرات محتملة تتعلق بانفجار الثقوب السوداء، والحضارات المتقدمة خارج الأرض.

وكُشف عن البث الراديوي لأول مرة بواسطة تلسكوب رسم الخرائط الهيدروجينية الكندية (CHIME)، والذي يعمل منذ أقل من عام. ورصد العلماء FRB، يوم 25 يوليو 2018.

وصمم “CHIME” ليكون قادرا على تسجيل الإشارات المرسلة، عندما كان عمر الكون ما بين 6 إلى 11 مليار سنة.

وأبلغ باتريك بويل، من جامعة McGill، عن هذا الاكتشاف لأول مرة في منشور على “Astronomer’s Telegram” الفلكي.

وما تزال الأبحاث المتعلقة بـ FRBs في مهدها، مع رصد أول الإشارات قبل حوالي عقد من الزمن. ومنذ ذلك الحين، تم اكتشاف أكثر من 12 FRBs من الأرض، وهذا يعني أن هناك عددا قليلا من الأبحاث السابقة التي يمكن أن يعتمد عليها العلماء.

وينبع الغموض المحيط بهذه الإشارات من حقيقة أن العلماء لا يستطيعون حتى الآن، تحديد ما هو قادر على إنتاج مثل هذه الموجة الراديوية القصيرة والحادة.

يذكر أن CHIME هو تلسكوب لاسلكي ذو تصميم فريد يحتوي على 4 أسطوانات على شكل حرف U، طولها 100 متر، ما يسمح له باكتشاف الإشارات العميقة.



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا في تويتر
حالة الطقس
booked.net
استطلاع رأى

هل ينجح رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي بتشكيل حكومة قوية ؟؟؟

1 صوت - 50 %

0 صوت - 0 %

1 صوت - 50 %

عدد الأصوات : 2

أخبار
أستمع الى البث المباشر
Untitled